أخبار المؤسسة
رزنامة الاحداث
 
< >
التصويت
ما رأيك بالبرامج التدريبية التي تدرب بالمؤسسة؟
أؤيد بشدة
لا أؤيد
محايد
ارفض بشدة
الأخبار -مدير عام مؤسسة التدريب المهني يلتقي صناعيي محافظة اربد
مدير عام مؤسسة التدريب المهني يلتقي صناعيي محافظة اربد

إربد – استكمالاً لزيارة وزير العمل السيد نضال فيصل البطاينة التي قام بها مؤخراً لغرفة صناعة إربد ولقائه مع أصحاب العمل في القطاع الصناعي، قام مدير عام مؤسسة التدريب المهني المهندس زياد عبيدات بلقاء ممثلين عن القطاع بهدف الاطلاع على متطلبات واحتياجات قطاع الصناعة والتطلع الى عمل شراكة حقيقية مع مؤسسة التدريب المهني الذراع الفني لوزارة العمل وحاضنة التدريب الأولى والرافد الأساسي لسوق العمل الأردني بالأيدي العاملة المدربة والماهرة.
 وفي بداية اللقاء رحب السيد هاني أبو حسان رئيس غرفة صناعة إربد بمدير عام مؤسسة التدريب المهني والوفد المرافق له من المؤسسة ووزارة العمل، وتناول أوجه النشاطات التي تقوم بها الغرفة وتعاونها الدائم مع المؤسسة وبيَّن أهمية التدريب والتشغيل حيث قامت الغرفة عام 2016 بتأسيس وحدة دعم التشغيل خدمةً لصاحب العمل والباحثين عن عمل، وعمل دراسات لمعرفة احتياجات سوق العمل، حيث تم تشغيل 3500 باحث عن العمل من خلال الوحدة.
وقدم المهندس عبيدات عرضاً حول ماهية المؤسسة واستراتيجياتها ورسالتها ومهامها ونشاطاتها ومستويات وأنماط التدريب التي تطبقها المؤسسه من خلال معاهدها المنتشرة في محافظات المملكة.
وبيَّن أن المؤسسة حالياً في مرحلة تحوُّل وتغيُّر في الأداء وتبحث عن شراكة حقيقية مع القطاع الخاص وأصحاب العمل للنهوض بالعملية التدريبية مع مواءمة متطلبات العمل ومخرجات المؤسسة، وذكر أن القطاع الصناعي هو المحرك الأول لعملية النمو الاقتصادي ويشكل نسبة تتجاوز 25% من الناتج المحلي الإجمالي.
وجرى خلال اللقاء بحث القضايا التي تهم الطرفين بما يكفل التعاون والتنسيق بين المؤسسة وقطاعات الصناعة المختلفة من أجل سد احتياجاتها من العمالة الأردنية المدربة، وأشار المهندس عبيدات خلال اللقاء إلى أن المؤسسة تسعى إلى استمرارية وديمومة هذا التعاون لبناء شراكات مع القطاع الخاص المتلقي الرئيس لخدماتها والذي يعتبر شريكاً استراتيجياً للمؤسسة وهذه الشراكة تقوم على أساس التدريب وفق احتياجات السوق ولفرص عمل حقيقية تمكن الشباب الأردني من دخول سوق العمل بكل كفاءة تنعكس على تحسين مستوى معيشتهم وإخراجهم من صفوف البطالة.
وأكد المهندس عبيدات على أهمية تكامل الأدوار واستمرارية العلاقة بين القطاعين العام والخاص وأهمية دور مؤسسة التدريب المهني في تلبية احتياجات قطاع الصناعة من العمالة الفنية المؤهلة، موضحاً أهمية وضع برامج تدريبية منتهية بالتشغيل المباشر والتي تتواءم مع احتياجات سوق العمل مع تأكيده على أن هذه اللقاءات تأتي لتذليل كافة العقبات التي تقف أمام تقدم القطاع الصناعي.
وفي نهاية اللقاء، تم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة تضم ممثلين من مؤسسة التدريب المهني وغرفة صناعة إربد لتحديد احتياجات القطاعات الصناعية بهدف وضع تصور وإجراءات عملية وبخطوط عريضة وذلك خلال الأسبوع الأول بعد عطلة عيد الأضحى المبارك.
وحضر اللقاء عدد كبير من ممثلي القطاعات الصناعية المختلفة ومساعدي ومدراء عدد من مديريات مؤسسة التدريب المهني ووزارة العمل، وسوف تعقد لقاءات أخرى مع غرفة صناعة عمان والزرقاء لاستكمال التعاون مع غرف الصناعة في المملكة.

قيم هذا


Loading..
المتواجدون حاليا
عددالزوار
جميع الحقوق محفوظة © 2018 مؤسسة التدريب المهني
تطوير - مديرية الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات - وحدة الحكومة الإلكترونية