VTC
أخبار المؤسسة
الأخبار -وزير العمل يفتتح المرحلة الثانية للمعهد الاردني الكوري للتكنولوجيا
وزير العمل يفتتح المرحلة الثانية للمعهد الاردني الكوري للتكنولوجيا

الزرقاء 27 آذار (بترا)- اكد وزير العمل، وزير السياحة والآثار، رئيس مجلس ادارة مؤسسة التدريب المهني، الدكتور نضال القطامين، ان الضغوط على الواقع الاردني حمل وزارة العمل مسؤولية البحث عن فرص العمل في القطاعات الخاصة والبحث عن الاصلاحات التي تحاول الحكومة تحقيقها للحد من البطالة والفقر والأمية.
وقال خلال افتتاحه المرحلة الثانية من الملاحق الانشائية للمعهد الاردني الكوري للتكنولوجيا اليوم الخميس، ان القطاع العام في دول العالم يتحمل 5-10 بالمئة من العمل بعكس الاردن الذي يعتمد سكانه على نسبة تشغيل عالية جدا في القطاع العام، مشددا على ضرورة زيادة التدريب القائم على التكنولوجيا لدخول سوق العمل بكل ثقة.
واشار الى ان البرامج التي تدرس في المعهد تعمل على ايجاد فرص عمل داخل الاردن وخارجه.
واكد اهمية تشجيع الاناث على التدريب والتشغيل، مشيرا الى ان نسبة الاناث في التشغيل ضعيفة جدا،لافتا الى وضرورة ادخالهن في سوق العمل بعد اكسابهن تدريبا تقنيا وتكنولوجيا خاصة بعد ان انشئت جامعتا البلقاء والطفيلة التقنية اللتان تضمان تخصصات مهمة ومميزة تخدم المرأة.
ودعا مؤسسة التدريب المهني التي تضم 44 مركزا على مساحة الوطن الاهتمام بالمناطق النائية والتجمعات السكانية البعيدة عن مراكز المحافظات والالوية.
واشار الى ان الاردن يتوجه حاليا لاستحداث تخصصات ذات توجه اقتصادي مثل الصخر الزيتي والطاقة والمعادن والرياح والتي تحتاج جميعها الى شهادات لها علاقة بسوق العمل ومفتوحة امام المرأة بشكل خاص.
من جهته اشار السفير الكوري في عمان شيو هونغ كي الى اهمية التنسيق والتعاون الاردني الكوري في مختلف المجالات خاصة في مجالات التقنيات والتكنولوجيا التي تعتبر مهنة العصر ولها مواقع متعددة في سوق العمل الاردني والعربي والعالمي
واكد على ان الاردن وكوريا تتمتعان بعلاقات صداقة وتعاون مثمرة في مختلف المجالات، لافتا الى ان التعاون بين مؤسسة التدريب المهني الاردنية والوكالة الكورية يشكلان قصة نجاح تهدف الى الانتقال مستقبلا لتعاون اخر واقامة مشروعات اخرى بناءة ومثمرة.
وقال مدير المعهد الاردني الكوري المهندس محمود ابو زيد ان التعاون البناء بين الاردن وكوريا يعتبر رافدا من روافد التدريب المتميز لسوق العمل وفق احدث التدريبات والبرامج التي تحتاجها الاسواق العربية والاردنية، مشيرا الى استحداث تخصصات الدبلوم التقني للطلبة الناجحين في الثانوية العامة الصناعية والعلمي وبرنامج فني لمن لم يحالفهم الحظ حيث بلغ عدد المنتسبين للبرنامج الاول 450 طالبا وللثاني 320 طالبا.
واشار الى الاتفاقية التي عقدت مع شركة زين لتدريب الطلبة والتي تم خلالها تخريج 16 دفعة تضم 250 طالبا قادرين على صيانة الاجهزة الخلوية اضافة الى ايجاد عمل لهم خارج الوطن
من جانبه قدم مدير (كويكا) في الاردن هونغ يانغ تن، ومساعد مدير عام مؤسسة التدريب المهني المهندس يحيى السعود شرحا حول المشروع الجديد، مبينين ان كلفة المرحلة الاولى منه بلغت مليوني دولار اميركي، وكلفة المرحلة الثانية (الحالية) خمسة ملايين دولار حيث يضم المشروع بناء، وتجهيز ثلاثة مشاغل تدريبية بمساحة اجمالية 585 مترا مربعا ومشاغل للحدادة واللحام والسباكة والتكييف والتبريد، وبناء سكن للمتدربين احدهما للذكور وآخر للاناث مكون من 15 غرفة مؤثثة وبسعة 30 متدربا ومتدربة.
واشارا الى ان المرحلة الثانية شملت ايضا بناء وتجهيز صالة متعددة الاغراض مساحتها 769 مترا مربعا ومسرح مجهز بشكل كامل يتسع لـ300 شخص ومطبخ تدريبي وآخر مجهز بكافة المستلزمات وصيانة جميع المباني.
ووزع الدكتور القطامين خلال الاحتفال الهدايا التذكارية والدروع على مستحقيها من العاملين في السفارة الكورية وكويكا والتدريب المهني والداعمين.
وجال الوزير يرافقة مدير عام مؤسسة التدريب المهني المهندس ماجد الحباشنة والسفير الكوري ومتصرف لواء الهاشمية حاتم الرواشدة والنائب وصفي الزيود وعدد من المدعوين في مختلف انحاء مشروع المرحلة الثانية.

قيم هذا


Loading..
المتواجدون حاليا
عددالزوار
جميع الحقوق محفوظة © 2018 مؤسسة التدريب المهني
تطوير - مديرية الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات - وحدة الحكومة الإلكترونية