أخبار المؤسسة
رزنامة الاحداث
 
< >
التصويت
ما رأيك بالبرامج التدريبية التي تدرب بالمؤسسة؟
أؤيد بشدة
لا أؤيد
محايد
ارفض بشدة
كلمة المدير العام
انسجاماً مع رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، وتحقيقاً لما جاء في الورقة النقاشية السابعة وتنفيذاً للاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية التي جاء بتوجيهات ملكية سامية لرفع سوية التعليم والتدريب المهني وتطويره في الأردن وما للتدريب من أهمية في معالجة مشكلتي الفقر والبطالة، حرصت المؤسسة على المساهمة في حل هذه المشكلة من خلال سد احتياجات سوق العمل ورفده بالتخصصات المهنية من خلال شبكة معاهدها المنتشرة في مختلف محافظات المملكة تحت إشراف مدربين أكفاء ومشاغل مجهزة بأحدث التجهيزات تنوعت في مجالات اختصاصها حيث بلغ عدد هذه المشاغل 338مشغلاً.
وما كان لهذا الجهد الطيب أن يتم لولا التعاون والتشارك الذي تقيمه المؤسسة مع أصحاب العمل من مؤسسات صغيرة ومتوسطة ومؤسسات المجتمع المدني التي تستحق منا كل الشكر والتقدير على تحملها عبء المسؤولية جنباً إلى جنب مع المؤسسة بالإضافة إلى شركائنا من  الصناديق الإقراضية والداعمة للتدريب وقد تمثل ذلك بشكلٍ واضح في تنفيذ وإعداد برامج تدريب خاصة في المناطق النائية.
كما أولت المؤسسة إهتماماً كبيراً بمشاركة المرأة في سوق العمل حيث أنه ومن ضمن أهدافها الاستراتيجية (ضمان فرص التدريب لتحقيق مشاركة أكبر للمرأة في سوق العمل) حيث تمثل ذلك بشكلٍ عملي من خلال تخصيص 11 معهداً لتدريب الإناث وتخصيص مشروع لتعزيز مشاركة الإناث  ( التدريب للجميع ) ولذوي الاحتياجات الخاصة وذلك باستيعاب جميع الفئات العمرية.
وقد اعتمدت المؤسسة على استراتيجيات وبرامج تطويرية طموحة على الرغم من محدودية مواردها المالية والبشرية التي تحتاج الى دعم وتعاون كافة المعنيين والشركاء لتحقيق الأهداف المشتركة
وفي الختام اسجل شكري واعتزازي لكل من اسهم معنا في هذه الانجازات


Loading..
المتواجدون حاليا
عددالزوار
جميع الحقوق محفوظة © 2018 مؤسسة التدريب المهني
تطوير - مديرية الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات - وحدة الحكومة الإلكترونية